الشعاع المنير
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضو معنا

أو التسجيل إن لم تكن عضو و ترغب في الانضمام إلى أسرة المنتدى
نتشرف بتسجيلك ..شكرا

أخي الزائر / أختي الزائرة إن منتدانا في أتم الحاجة لتسجيلاتكم من أجل أن نستمر في نشاطنا و بدونكم حتما سيغلق هذا المنتدى فلا تترددوا في التسجيل و الانضمام إلينا حتى تعم الفائدة . و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

الشعاع المنير


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وصية أمامة بنت الحارث لابنتها عند زفافها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جمال حجو
Admin
avatar

عدد المساهمات : 625
تاريخ التسجيل : 27/02/2012
الموقع : الشعاع المنير

مُساهمةموضوع: وصية أمامة بنت الحارث لابنتها عند زفافها   الإثنين أبريل 29, 2013 9:03 pm



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



وصية أمامة بنت الحارث لابنتها عند زفافها ; " يا بنية ، إن الوصية لو تركت لفضل في الأدب ، أو مكرمة في الحسب ، لتركت ذلك منك ، ولزويتها عنك . ولكنها تذكرة للغافل ، ومعرفة للعاقل .

أي بنية ، لو استغنت المرأة عن زوجها بغنى أبيها وشدة حاجتها إليه ، لكنت أغنى الناس عنه.

إلا أنهن خلقن للرجال ،كما لهن خلق الرجال.

أي بنية ، إنك قد فارقت الحواء الذي منه خرجت ، والعش الذي فيه درجت ، إلى وكر لم تعرفيه ، وقرين لم تألفيه.

أصبح بملكه عليك ملكيا ، فكوني له أمة يكن لك عبدا .

احفظي منه خصالا عشرا ، تكن لك دركا وذكرا :

ـ أما الأولى والثانية :

فالصحبة له بالقناعة ، والمعاشرة له بحسن السمع والطاعة .

فإن في القناعة راحة القلب ، وفي حسن السمع والطاعة رضي الرب.

ـ وأما الثالثة والرابعة :

فالتفقد لموضع أنفه ، والتعاهد لموضع عينه.

فلا تقع عينه منك على شيء قبيح ،ولا يشم منك إلا أطيب ريح .

وإن الكحل أحسن الموجود ، والماء أطيب الطيب المفقود.

ـ وأما الخامسة والسادسة :

فالتعاهد لموضع طعامه ، والتفقد له حين منامه .

فإن حرارة الجوع ملهبة ، وإن تنغيص النوم مغضبة.

وأما السابعة والثامنة :

فالإرعاء على حشم وعياله، والاحتفاظ بماله.

فإن أصل الاحتفاظ بالمال حسن التقدير ، و الرعاء على الحشم والعيال حسن التدبير.

وأما التاسعة والعاشرة:

فلا تفشي له سرا ، ولا تعصي له في حال أمرا ؛ فإنك إن أفشيت سره لم تأمني غدره ، وإن عصيت أمره أوغرت صدره.

ثم اتقي يا بنية الفرح لديه إذا كان ترحا ، والكآبة إذا كان فرحا ، فإن الخصلة الأولى من التقصير ،والثانية من التكدير .

وكوني أشد ما يكون لك إكراما أشد ما تكونين له إعظاما.واشد ماتكونين له موافقة وأطول ما تكونين له مرافقة .

واعلمي يا بنية أنك لن تصلي إلى ما تحبين منه حتى تؤثري رضاه على رضاك ،وهواه على هواك ، فيما أحببت وكرهت ، والله يخير لك ويحفظك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://1960.ahlamontada.org
 
وصية أمامة بنت الحارث لابنتها عند زفافها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشعاع المنير :: الأسرة المسلمة-
انتقل الى: